Detection and Intervention

بالرغم من أن الحل الأفضل هو منع توجه الفرد للأعمال التطرفية العنيفة إلا أن بعض الأفراد قد يهربوا من مرحلة الكشف في الوقت المناسب مما يؤدي إلى بذل جهود غير ناجحة ومجدية أو عدم القدرة على معالجة المسألة في مرحلة الوقاية.

Detection graphic - Arabic

نهج متوافق مع حقوق الإنسان

تعد التدابير القضائية والتشريعية والمنفذة للقوانين وغيرها من التدابير ضرورية لردع الأفراد أو المجموعات من ارتكاب جرائم إلى جانب الكشف عن هؤلاء المتطرفين المدانين بارتكاب جرائم تطرف عنيفة والتحقيق معهم ومحاكمتهم.  تُقدم مذكرة الرباط بشأن الممارسات الجيدة لإجراءات فعالة في قطاع العدالة الجنائية لمكافحة الإرهاب أسس راسخة لسيادة القانون والنهج المتوافق مع حقوق الإنسان فيما يتعلق بهذه المسألة.  حيث تقر بأن الهدف الرئيسي لأي استجابة فعالة من جهة قطاع العدالة الجنائية إزاء عمل إرهابي فهو لمنع وقوع حوادث إرهابية وليس ذلك فحسب بل يجب أن يكون قادراً على الاستجابة للأعمال الإرهابية من خلال اتباع إجراءات تحقيق ومحاكمة وفرض عقوبات بصورة عادلة وفعالة وذلك في الحالات المؤسفة التي يحدث فيها عملاً إرهابياً.

وكما يقول الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، "لا ينبغي أن تؤدي جهود مكافحة الإرهاب إلى نتائج عكسية". 

 

بدائل المحاكمة والسجن

بالرغم من أن إجراءات التحقيق والمحاكمة بموجب إطارعمل سيادة القانون هي عوامل رئيسية لنجاح نهج مكافحة الإرهاب، إلا أن السمة البارزة في مبادرة دورة الحياة تكمن في ضرورة قيام الدول بتطوير أدوات بديلة عن المحاكاة للتعامل مع الأفراد المتطرفين، بما في ذلك المقاتلين الإرهابيين الأجانب العائدين.   ويتضمن ذلك برامج تدخل تهدف إلى تحويل الأفراد المناسبين عن السير في هذا الطريق أو أية بدائل أخرى للمحاكمة والسجن كما هو منصوص عليه في توصيات الاستخدام الفعّال للتدابير البديلة المناسبة للجرائم المرتبطة بالإرهاب

ويعتبر مثل هذا النهج في غاية الأهمية عندما يتعلق الأمر بفئات محددة من الأفراد مثل الأحداث أو من ذوي الإعاقة العقلية.  ينبغي استهداف تدابير خاصة بالأحداث على وجه التحديد بحيث تكون متوافقة مع القانون الدولي ومعايير العدالة ذات الصلة بالأحداث وأن تراعى رفاهية الأحداث ومصلحتهم وتؤخذ بعين الاعتبار كنقطة بداية رئيسية، كما هو وارد في مذكرة نيوشاتل حول الممارسات الجيدة لقضاء الأحداث في سياق مكافحة الإرهاب .

وبالإضافة إلى ذلك، يقتضي على الدول السعي وراء تضمين نطاق واسع من الجهات الفاعلة على مستوى السياسة والمستوى التشغيلي، مثل:  

  • المرشدون الاجتماعيون
  • علماء النفس
  • محامو الدفاع
  • قائد المجتمع
  • القضاة
  • المدعون العامون
  • مسؤولو تنفيذ القانون 

 

أدوات تقييم الخطر

ينبغي تطبيق أدوات تقييم مخاطر مناسبة  لتقليل مستوى الخطر المترتب على المجتمع والفرد على حد سواء والنظر في هذه الطرق البديلة على أنها جزء من استراتيجية ذات نطاق أوسع تؤثر على مراحل الانفصال وإعادة التأهيل والإندماج لدورة الحياة.  كما يمكن الرجوع إلى توصيات إدارة السجون لمكافحة ومعالجة التطرف الراديكالي في السجون فيما يتعلق بالمسجونين المشتبه بارتكابهم أعمال إرهابية قبل وأثناء المحاكمة بالإضافة إلى الأشخاص المدانين بارتكاب جرائم إرهابية والمحكوم عليهم بالسجن.

أحدث المبادرات

قريبا:

وسيتم استخدام هذا القسم لتسليط الضوء على المبادرات الرئيسية التي تقودها الحكومات في جميع أنحاء العالم التي تقدم مبادرة دورة حياة GCTF ل

Latest Social Content about Detection